Friday, March 14, 2014

لو كنتُ قبطياً في مصر

National American coptic Assembly-USA
Washigton DC 
Mr. Morris SadekESQ President 
Mr  , Nabil Besada Vice  president
watch our website


Photo: ‎بيان الدوله القبطيه بعد هدم كنيسة البربا باسيوط 
ماذا تنظرون ياقباط مصر هل تنتظرون الاباده من المسلمون المحتلون لبلدكم مصر هل الشجب والادانه يفيد واين اخوتكم المعتدلون واين كلب الازهر احمد الشرير 
واين بيت الاشرار العائله سابقا لماذا لايمتنع الاقباط عن الذهاب للكنائس حتى يتم جماية كل اقباط وكنائس مصر وترميم كل الكنائس الحل السلمى بايدكم ياقباط ادعوا معى الى الصلاه فى المنازل فقط وعدم الذهاب الى الكنائس دى خطوه اولى فيه رجاله تسمع الكلام ده وفيه ستات جدعان تنفذ  
المهندس ايليا باسيلى رئيس الدوله القبطيه 
المهندس نبيل بساده نائب رئيس الجمعيه الوطنيه القبطيه الامريكيه والامين العام للدوله القبطيه  
المهندس عادل رياض  المنسق الدولى للعلاقات الخارجيه للدوله القبطيه 
 لمستشار موريس صادق - السكرتير التنفيذى للدوله القبطيه - رئيس الجمعيه الوطنيه القبطيه الامريكيه عضو النقابه العامه لمحامى امريكا 
American Bar Association 
عضو نقابة المحامون بواشطن العاصمه 
DC Bar 
المحامى لدى محكمة النقض المصريه والمحكمه الاداريه العليا 
والمحكمه العسكريه العليا والدستوريه بمصر‎
 
coptic Flag
النشيد الوطنى للدوله القبطيه
http://www.youtube.com/watch?v=xzYeN5m6DhE (Preview)

(Preview)               
Play
 Photo: ?الهيئه العليا للدوله القبطيه تعلن الحمايه الدوليه للاقباط فى ظل حرق الكنائس  وذبح الاقباط فى الهجوم المسلح على كنيسة العذراء   وتهجير عائلات دلجا والاقصر وخطف الاقباط مقابل فديه        ورفض دستور  اسلامى فاشى  وتمييز عنصرى للحكام الجدد فى مصر   اعلن المهندس ايليا باسيلى رئيس الدوله القبطيه انالهيئه العليا للدوله   القبطيه تعلن الحمايه الدوليه للاقباط فى ظل حرق الكنائس  وذبح الاقباط فى الهجوم المسلح على كنيسة العذراء   وتهجير عائلات دلجا والاقصر وخطف الاقباط مقابل فديه        ورفض دستور  اسلامى فاشى  وتمييز عنصرى للحكام الجدد فى مصر              وانه معترض على المنتج الذى اخرجته لجنة الصياغة وخاصة فى المادة الأولى والثانية والثالثة فبالنسبة للمادة الأولى فقد قررت لجنة المقومات الأساسية المنبثقة من الخمسين اضافة جملة "مصر دولة مدنية" فى مقدمة المادة، ولكن لجنة الصياغة حذفت الجملة وجعلتها "مصر دولة ديمقراطية".  واضاف سيادته أن   المناقشات فى لجنة المقومات كانت قد استقرت على حذف المادة الثانية وهو "الاسلام دين الدولة واللغة العربية لغتها الرسمية ومبادئ الشريعة الاسلامية المصدر الرئيسى للتشريع" ولكن لجنة الصياغة اضافت جزء الى المادة من نص المادة 219 المفسرة للشريعة الاسلامية لترضية التيار السلفى المتمسك بعودة المادة 219 .  اى كفر الذين قالوا ان المسيح بن الله  واقتلوا الكفار اينما وجدتوهم ولايؤخذ دم مسلم بدم كافر ولاولايه لغير مسلم على مسلم ولاشهاده للكافر المسيحى امام المحاكم وتفرض الجزيه على الاقباط  وستطبق الحدود على الاقباط فقط     كشف البابا   تواضروس الثانى عن أن التكلفة المبدئية لبناء الكنائس المتضررة، بعد فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، 190 مليون جنيه، قائلا: "تكلفة بناء الكنائس بلغت 190 مليون جنيه    وأوضح بطريرك الكنيسة القبطية أن البلاد غير مستقرة، وحادث القديسين تم فى عهد مبارك، وبعدها ثورة، ودخلت البلاد فى حالة عدم استقرار حتى جاء الحكم العسكرى وجاء بعدها حادث ماسبيرو، لذا مرت مصر بحالة الغليان فى المجتمع وعدم استقراره، وبعدها حكم الرئيس الدكتور مرسى سنة، وبدأت الأحداث الأخيرة،  مين قال ان البابا تواضروس رفض ترميم الكنائس ؟؟؟؟؟ اذا كانت وكالة   الانباء الرسمية قالت انه ارسل الانبا بولا بنفسه لتسليم سلاح المهندسين تراخيص 61 كنيسة تم هدمها من بين ثلاثمئة كنيسة اغلبها غير مرخص و الجيش اصلا كان لن يرمم الا المرخص  و سلاح المهندسين اخد التراخيص و وعده خير و قال له فوت علينا زى دلوقتى السنة الجاية علشان تفكرن  هل جاء الوقت لبدء تفعيل حملة الكوته والتميز الايجابى ؟ وقانون الحقوق المدنيه للافارقه الامريكان وتطبيقه على اقباط مصر فى ظل حمايه دوليه وفقا لميثاق الامم المتحده لحماية الاقليات  وفى ظل الحمايه الدوليه  سيكون للاقباط حرية الحكم الذاتى كالاكراد او دوله قبطيه   مستقله  اسوة بجنوب السودان    المهندس ايليا باسيلى رئيس الدوله القبطيه   المهندس نبيل بساده نائب رئيس الجمعيه الوطنيه القبطيه الامريكيه والامين العام للدوله القبطيه     المهندس عادل رياض  المنسق الدولى للعلاقات الخارجيه للدوله القبطيه    المستشار موريس صادق - السكرتير التنفيذى للدوله القبطيه - رئيس الجمعيه الوطنيه القبطيه الامريكيه عضو النقابه العامه لمحامى امريكا  American Bar Association  عضو نقابة المحامون بواشطن العاصمه  DC Bar  المحامى لدى محكمة النقض المصريه والمحكمه الاداريه العليا  والمحكمه العسكريه   العليا والدستوريه بمصر? 
لو كنتُ قبطياً في مصر.بقلــــــــــــــم:
دكتورطـــــارق حجــــيِّ....
Photo: ‎Tarek Heggy
لو كنتُ قبطياً في مصر.

بقلــــــــــــــم:

طـــــارق حجــــيِّ.

• لو كنتُ قبطياً لملأت الواقع المصري والعالمي بالحقائق عن المناخ العام الضاغط اليوم في مصر على الأقباط.

• لو كنتُ قبطياً لجعلت العالم يعرف الظلم الذي حاق بالكثير من الأقباط في مصر منذ 1952 وجعلهم لا يتبوؤن ما يستحقونه من مناصبٍ سياسية ومناصبٍ تنفيذيةٍ عُليا ناهيك عن ندرتهم بالمجالس النيابية .

• لو كنتُ قبطياً لملأت مصر والعالم ضجةً بسبب أنني أسدد ضرائباً تنفقُ منها الدولة على جامعة الأزهر ولكنها لا تسمح لقبطي أو قبطية بالدراسةِ في أية كلية من كلياتها .

• لو كنتُ قبطياً لملأت الدنيا صخباً بسببِ أنني أُسدد ضرائب تُبنى بها عشرات المساجد بينما لم تساهم الدولة المصرية في بناءِ كنيسة واحدة منذ 1952 بإستثناء مساهمة الرئيس جمال عبد الناصر في تكلفة بناء الكاتدرائية المرقسية بالعباسية منذ أربعين سنة .

• لو كنتُ قبطياً لملأت الدنيا بصوتي لأن عدداً من المجالس النيابية الحديثة في مصر قد خلت من الأقباط تماماً .

• لو كنتُ قبطياً لنشرت المقالات تلو المقالات عن تجاهلِ وسائل الإعلام لشئوني ومواسمي الدينية وكأنني والأقباط غير موجودين في مصر .

• لو كنتُ قبطياً لجعلت الدنيا بأسرها تعرف ما الذي يحدث في حق تاريخ مصر القبطي ببرامج التعليم المصرية وكيف أن مادة اللغة العربية لم تعد لدراسة النصوص الأدبية وقصائد الشعر والروايات والمسرحيات والقصص وإنما لنصوصِ إسلامية محلها مادة الدين للطلاب المسلمين.

• لو كنتُ قبطياً لملأت الدنيا بالشكوى عما يعانيه الأقباط من أجل إستصدارِ تصريح بإنشاءِ كنيسة (من أموالهم وليس من أموال الضرائب العامة التي ساهموا في حصيلتها) .

• لو كنتُ قبطياً لجعلت الدنيا تقفُ على قدميها من هول ما يكتبهُ ويرددهُ بعض الكتاب المسلمين عن عدم جواز تولي القبطي الولاية العامة وعن الجزية وعن عدم صوابية إنخراط الأقباط في الجيش كما كنت قد ترجمت على أوسع نطــــاق كتابات ظـــــــــلامية مثل السخـــف الذي نشره على الملأ الدكتور / محمد عمارة بتمويل من الأزهر الذي تأتي ميزانيته من دافعي الضرائب ومنهم الأقباط اللذين يحقرهم كتاب أو كتب منشورة على نفقة الدولة .

• لو كنتُ قبطياً لقدت حملة داخلية وخارجية لإلغاء خانة الدين من بطاقة الهوية المصرية – فلماذا يريد أي إنسان يتعامل معي في الحياة العامة أن يعرف طبيعة ديني ؟

• لو كنتُ قبطياً لقدت حملة تشهير بالبيروقراطية المصرية التي جعلت قانون الأحوال الشخصية لغير المسلمين يرقد (لحد الآن) قرابة ربع القرن في إدراج هذه البيروقراطية الآسنة ، ولحد أن الأقباط أطلقوا (من باب الفكاهة) على هذا القانون (قانون الأهوال الشخصية) وليس (قانون الأحوال الشخصية) .

• لو كنتُ قبطياً لجعلت العالمَ يدرك أن قضية الأقباط في مصر هى عرضٌ واحد من أعراضِ ذهنيةِ شاعت وذاعت سطوتها في هذه المنطقة من العالم وأن على الإنسانية كلها أن تجبر هذه الذهنية على التراجع عن مسيرتها الظلامية .

* نشر هذا المقال بعشرات الصحف داخل مصر وخارجها وبلغات عديدة ووصفه الراحل العظيم البابا شنودة الثالث بأنه أقوي ما قرأه فى حياته دفاعا عن حقوق مسيحي مصر.‎ 

• لو كنتُ قبطياً لملأت الواقع المصري والعالمي بالحقائق عن المناخ العام الضاغط اليوم في مصر على الأقباط.

• لو كنتُ قبطياً لجعلت العالم يعرف الظلم الذي حاق بالكثير من الأقباط في مصر منذ 1952 وجعلهم لا يتبوؤن ما يستحقونه من مناصبٍ سياسية ومناصبٍ تنفيذيةٍ عُليا ناهيك عن ندرتهم بالمجالس النيابية .

• لو كنتُ قبطياً لملأت مصر والعالم ضجةً بسبب أنني أسدد ضرائباً تنفقُ منها الدولة على جامعة الأزهر ولكنها لا تسمح لقبطي أو قبطية بالدراسةِ في أية كلية من كلياتها .

• لو كنتُ قبطياً لملأت الدنيا صخباً بسببِ أنني أُسدد ضرائب تُبنى بها عشرات المساجد بينما لم تساهم الدولة المصرية في بناءِ كنيسة واحدة منذ 1952 بإستثناء مساهمة الرئيس جمال عبد الناصر في تكلفة بناء الكاتدرائية المرقسية بالعباسية منذ أربعين سنة .

• لو كنتُ قبطياً لملأت الدنيا بصوتي لأن عدداً من المجالس النيابية الحديثة في مصر قد خلت من الأقباط تماماً .

• لو كنتُ قبطياً لنشرت المقالات تلو المقالات عن تجاهلِ وسائل الإعلام لشئوني ومواسمي الدينية وكأنني والأقباط غير موجودين في مصر .

• لو كنتُ قبطياً لجعلت الدنيا بأسرها تعرف ما الذي يحدث في حق تاريخ مصر القبطي ببرامج التعليم المصرية وكيف أن مادة اللغة العربية لم تعد لدراسة النصوص الأدبية وقصائد الشعر والروايات والمسرحيات والقصص وإنما لنصوصِ إسلامية محلها مادة الدين للطلاب المسلمين.

• لو كنتُ قبطياً لملأت الدنيا بالشكوى عما يعانيه الأقباط من أجل إستصدارِ تصريح بإنشاءِ كنيسة (من أموالهم وليس من أموال الضرائب العامة التي ساهموا في حصيلتها) .

• لو كنتُ قبطياً لجعلت الدنيا تقفُ على قدميها من هول ما يكتبهُ ويرددهُ بعض الكتاب المسلمين عن عدم جواز تولي القبطي الولاية العامة وعن الجزية وعن عدم صوابية إنخراط الأقباط في الجيش كما كنت قد ترجمت على أوسع نطــــاق كتابات ظـــــــــلامية مثل السخـــف الذي نشره على الملأ الدكتور / محمد عمارة بتمويل من الأزهر الذي تأتي ميزانيته من دافعي الضرائب ومنهم الأقباط اللذين يحقرهم كتاب أو كتب منشورة على نفقة الدولة .

• لو كنتُ قبطياً لقدت حملة داخلية وخارجية لإلغاء خانة الدين من بطاقة الهوية المصرية – فلماذا يريد أي إنسان يتعامل معي في الحياة العامة أن يعرف طبيعة ديني ؟

• لو كنتُ قبطياً لقدت حملة تشهير بالبيروقراطية المصرية التي جعلت قانون الأحوال الشخصية لغير المسلمين يرقد (لحد الآن) قرابة ربع القرن في إدراج هذه البيروقراطية الآسنة ، ولحد أن الأقباط أطلقوا (من باب الفكاهة) على هذا القانون (قانون الأهوال الشخصية) وليس (قانون الأحوال الشخصية) .

• لو كنتُ قبطياً لجعلت العالمَ يدرك أن قضية الأقباط في مصر هى عرضٌ واحد من أعراضِ ذهنيةِ شاعت وذاعت سطوتها في هذه المنطقة من العالم وأن على الإنسانية كلها أن تجبر هذه الذهنية على التراجع عن مسيرتها الظلامية .

* نشر هذا المقال بعشرات الصحف داخل مصر وخارجها وبلغات عديدة ووصفه الراحل العظيم البابا شنودة الثالث بأنه أقوي ما قرأه فى حياته دفاعا عن حقوق مسيحي مصر
 
 
 
 
الهيئه العليا للدوله القبطيه
المهندس ايليا باسيلى رئيس الدوله القبطيه
المهندس نبيل بساده نائب رئيس الجمعيه الوطنيه القبطيه الامريكيه والامين العام للدوله القبطيه
المهندس عادل رياض المنسق الدولى للعلاقات الخارجيه للدوله القبطيه
المستشار موريس صادق - السكرتير التنفيذى للدوله القبطيه - رئيس الجمعيه الوطنيه القبطيه الامريكيه عضو النقابه العامه لمحامى امريكا
American Bar Association
عضو نقابة المحامون بواشطن العاصمه
DC Bar
المحامى لدى محكمة النقض المصريه والمحكمه الاداريه العليا
والمحكمه العسكريه العليا والدستوريه بمصر
 




1 comment:

  1. eToro صفقات التداول المفتوحة في 227,585,248

    تداول من أي مكان وقتك ثمين. تداول من خلال الكمبيوتر أو الجوال أو الكمبيوتر اللوحي

    ReplyDelete